مواضيع اسلامية و رمضانية للاستفادة العامة في طوال العام و خصوصا في رمضان

بحث

الثلاثاء، يوليو 24، 2012

معلومة حمّستني لقيام الليل ولو بركعة واحدة

 
يقول الشيخ عمر عبدالكافـي البيوت التي يُصلّى فيها قيام يشّع منها نور يراه أهل السماء!

وكما ننظر إلى السماء ليلاً لنرى نور النجوم تنظر الملائكة إلى الأرض لترى نور البيوت التي تنوّر بصلاة أهلها والأعجب من ذلك أن الملائكة إذا اعتادت على رؤية نور بيتك كل يوم ولم تُصل قيام الليل يوماً تسأل عنك لأنها رأت بيتك مُظلماً فيُقال لهم إنك لم تقم لأنك مريض أو مهموم أو غير ذلك فتبدأ الملائكة بالدعاء لك بالشفاء أو تفريج الهم والدعاء لك حسب حاجتك ؛ شوقاً لرؤية نور بيتك المضاء بسبب صلاتك
وأخيراً إذا أعجبتك كلماتي فلا تقل شكـرًا بل انقلها لغيرك كي يستفيد.

الاثنين، يوليو 23، 2012

فضائل شهر رمضان

شهر رمضان له فضل عظيم على المسلمين نوجزها فيما يلي :
·        قال الله تعالى : {  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ  }
[البقرة : 183].
·        كان رسولنا صلى الله عليه وسلم يبشر أصحابه بقدوم شهر رمضان ويبين لهم فضائله، ليحثهم على الاجتهاد في العمل الصالح، فقد روى الإمام أحمد عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مبشرا أصحابه :" قد جاءكم شهر رمضان، شهر مبارك، افترض الله عليكم صيامه، يفتح فيه أبواب الجنة، ويغلق فيه أبواب الجحيم، وتغل فيه الشياطين، فيه ليلة خير من ألف شهر، من حُرِمَ خيرها فقد حُرِمْ ."
·         وقال صلى الله عليه وسلم : " إذا كانت أول ليلة من رمضان فتّحت أبواب الجنة فلم يغلق منها باب ، وغلـّـقت أبواب جهنم فلم يفتح منها باب ، وصفّدت الشياطين ، وينادي منادٍ : يا باغي الخير أقبل ، ويا باغي الشر أقصر ،  ولله عتقاء من النار وذلك كل ليلة " أخرجه البخاري ومسلم.
·         يقول المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه : " أتـاكم شـهر رمضـان ، شـهر بركـة ، يغشـاكم الله فيه بـرحمته ، ويـحط الخطـايـا ، ويستجيب الدعاء ، ينظر إلى تنافسكم فيه ، ويباهي بكم ملائكته ، فأروا الله من أنفسكم خيراً ، فإن الشقي من حرم رحمة الله " أخرجه الطبراني.
·         فحري بنا أن نحسن استقبال هذا الشهر الكريم بالتوبة إلى الله من جميع الذنوب والمعاصي ، فهذا الشهر الكريم هو موسم التائبين ، ومن لم يتب فيه فمتى يتوب ؟ قال الله تعالى : { وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }   [ النور : 31].
·         فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " رَغِمَ أنفُ رجل دخل عليه رمضان ثم انسلخ قبل أن يُغفَرَ له ". رواه أحمد والترمذي.
·         أخرج ابن أبي الدنيا وغيره بسند حسن من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة ،  يقول الصيام : أي رب منعته الطعام والشهوة ، فشفعني فيه ، ويقول القرآن : منعته النوم بالليل فشفعني فيه ، قال : فيشفعان ).
·         ومن السنة أن نقول عند رؤية الهلال : " اللهم أهله علينا بالأمن والإيمان والسلامة والإسلام ".
·         ونستقبل هذا الشهر الفضيل بالعزيمة على مضاعفة الجهد والصدق على الصيام والعمل الصالح قال تعالى :     { فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ لَكَانَ خَيْراً لَهُمْ } [ محمد : 21}.
·         كما نستقبله بالدعاء أن يوفقنا الله لصيامه وقيامه على الوجه الذي يرضيه عنا.
·         وقد كان السلف رضوان الله عليهم يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان ، ثم يدعونه ستة أشهر أن يتقبل منهم ما عملوه من الطاعات في رمضان.
·         كذلك ينبغي للمسلم أن يتعلم مسائل الصوم وأحكامه قبل مجيئه ، ليكون صومه صحيحاً مقبولاً عند الله تعالى : {فَاسْأَلوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ } [ الأنبياء :7} .
·         وعلى المسلم أن يبتعد عن الحرام خاصة في هذا الشهر فليس الصوم هو الامتناع عن الطعام والشراب فقط ، بل الصوم أشمل من ذلك .
·         فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال‏:‏ قال رسول الله صلي الله عليه وسلم‏:‏ " من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه" رواه البخاري‏.‏
·         وقال النبي صلى الله عليه وسلم  : " رب صائم حظه من صيامه الجوع والعطش ورب قائم حظه من قيامه السهر " .
·           وعن عائشة رضي الله عنها عن النبي  صلى الله عليه وسلم  قال : " الصيام جنة من النار ، فمن أصبح صائماً فلا يجهل يومئذ ، وإن امرؤ جهل عليه فلا يشتمه ولا يسبه وليقل إني صائم ، والذي نفس محمد بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك " أخرجه النسائي .

الأحد، يوليو 22، 2012

ما هو سبب برودة رخام الحرم؟



يظل بلاط الرخام الأبيض الجميل حول الكعبة المشرفة بلونه الباهي وشكله المنسق وفوق كل ذلك درجه حرارته المعتدلة اللطيفه طوال ساعات اليوم يشكل مصدر دهشة للكثيرين من زوار بيت الله الحرام من الحجاج و المعتمرين ويتساءل الكثير منهم عن ظاهرة الاعتدال درجه حرارة هذا الرخام , هل هي ظاهرة طبيعيه في الرخام نفسه ؟ أم ان هناك تقنيات معينه وراء هذه الظاهرة .
المهندسون هم بطبيعة الحال أكثر الناس شغفا لمعرفة حقيقة هذه الظاهرة وذلك بسبب طبيعة عملهم .ورغم ان معظمهم تعامل وشارك في تركيب العديد من انواع بلاط الرخام والجرانيت ,الاان مثل هذا الظاهرة لم تمر عليهم من قبل وهذه حقيقة أفصح عنها المهندس المصري محمد كمال إسماعيل الذي كان له الشرف في وضع تصاميم توسعة الحرمين الشريفين ومن تم قامت شركة بن لادن السعودية بتنفيذ هذه المشروعات الجبارة ويبلغ الآن هذا المهندس من العمر 90 سنة.
على قناة إقرأ ، أن السر في برودة البلاط هو أن هذا النوع من الرخام الذي يدعى تاسوس لا يوجد إلا في اليونان وقد تم شراء كامل الكمية للحرمين الشرفين لخصوصية هذا النوع ،حيث قال المهندس أن من العادة أن سمك البلاط الذي يوضع عادة على الأرض لا يتجاوز سنتمتر وهذا البلاط تاسوس من خاصيته أنه في الليل يمتص الرطوبة عبر مسام دقيقة وفي النهار يقوم بإخراج ما امتصه في الليل مما يجعله دائم البرودة في عز الحر وقد تم وضع قطع بسمك 5 سنتمتر لزيادة امتصاص الرطوبة وجعله أكثر برودة في لهيب الحر، أما ما شاع بأن هناك مواسير مياه باردة تحت الساحة فهو لا أساس له من الصحة.
ترجمة محمد كمال إسماعيل (13 سبتمبر 1908 – 2 أغسطس 2008) هو دكتور مهندس مصري، من أبرز أعماله توسيع للمسجد الحرام و المسجد النبوي، كان الملك فهد بن عبد العزيز هو الذي اختاره لهذا العمل الجليل، بعد أن اطلع على مجموعة المجلدات النادرة التي أصدرها قبل 60 عاما تحت عنوان موسوعة مساجد مصر. يلقب بأستاذ الأجيال.وهنا تفضلوا شاهدوا صور بلاط الرخام الأبيض المسمى ( تاسوس ) والمركب خصيصاً للحرم الشريف

إمساكية شهر رمضان المبارك لدول العالم

الخميس، يوليو 19، 2012

رمضان كريم 2012

كل عام وأنتم بخير بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك
أعاده الله عليكم بالخير والصحة
وأدع الله أن يتقبل منكم صالح الأعمال